728x90 شفرة ادسنس

***
  • اخر الاخبار

    السبت، 29 فبراير 2020

    كورونا يضرب مرتين.. حالة ذعر فى اليابان بسبب تجدد إصابة امرأة بالفيروس القاتل بعد شفائها منه.. الأطباء يدرسون طرق الوقاية بجمع المعلومات من المصابين.. ونبؤة أحد العلماء بإصابة 60% من سكان العالم قد تتحقق


    كتبت / د بسمة احمد عبده 

    في كارثة غير متوقعة جديدة عن أخر مستجدات فيروس كورونا، أعلن تجدد إصابة امرأة يابانية بالفيروس بعد شفائها التام منه، مما يجعلها أول شخص في العالم يصاب بفيروس كورونا مرتين، حيث أصبح مرشد حافلة سياحية من أوساكا مصابًا بسلالة كوفيد 19 من المرض للمرة الثانية.

    ويؤكد مرضها المخاوف التي أعرب عنها العلماء من أن المناعة المكتسبة ضد المرض والتى يكتسبها الجسم، يمكن أن تكون قصيرة نسبيًا، وقد سبق للأطباء أن تحدثوا عن احتمال الإصابة بالعدوى من الفيروس التاجي ، حيث أن السلالة لا تزال جديدة والعلماء غير قادرين على تحديد مدة بقاء المناعة.

    وجاء الاختبار الإيجابي الثاني للمرأة وفقا لتقرير جريدة " mirror"، حيث ارتفع عدد الحالات المؤكدة في اليابان بنسبة 16% إلى 186 ، بالإضافة إلى 704 حالة تم تشخيصها من سفينة الماسة Princess.

    وشرح الدكتور بابك أشرفي المدير التنفيذي لاتحاد تاريخ العلوم والتكنولوجيا والطب، كيف كان من الصعب التنبؤ بالكيفية التي ستعمل بها السلالة الجديدة نسبيًا مع مرور الوقت.

    وقال لجريدة " MetroOnline ": "الخبراء منشغلون الآن بجمع المعلومات من الأشخاص الذين أصيبوا بالعدوى لمعرفة مدى استجابة أجهزتهم المناعية ومدة بقاءها في مأمن".

    هل يمكن الإصابة بفيروس كورونا مرتين؟

    ينشغل الخبراء بجمع المعلومات من أولئك الذين أصبحوا مصابين لمعرفة مدى استجابة أجهزتهم المناعية ومدة بقاءها في مأمن.

    وفي الوقت نفسه ، أشار أستاذ الأمراض المعدية في كلية الطب  في سنغافورة، إلى أنه من السابق لأوانه معرفة ذلك بالتأكيد، لأنه قد يكون من الأسبق للوقت معرفة متى يكون الناس فى مأمن من فيروس كورونا إذا كان جسدهم قاتل بالفعل الفيروس.

    وأضاف: "أي استنتاج سيكون من السابق لأوانه، لكننا سنحتاج إلى مزيد من الدراسات".

    ووفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، يُعتقد أن الأشخاص يكونون في أشد حالات العدوى عند ظهور الأعراض الأكثر حدة، ومع ذلك، قد لا يزال انتشار الفيروس ممكنًا قبل ظهور الأعراض.

    وللمساعدة في مكافحة انتشار فيروس كورونا ، طلب الخبراء من جميع الدول التي أعلنت الإصابة، استخدام منديل أو غلاف لتغطية أفواههم عند العطس وتجنب تغطية أفواههم وأنفهم بأيديهم.

    وإذا كنت قد استخدمت مناديلاً، فضعها في الصندوق في أول فرصة لك، وأغسل يديك بانتظام إما بالماء والصابون أو بمطهر لليدين إذا لم يكن ذلك متاحًا.

    ما هو فيروس كورونا ومن أين بدأ؟

    فيروسات كورونا هي مجموعة من الأمراض التي تشمل نزلات البرد والفيروس الذي تسبب في مرض الالتهاب الرئوي الحاد (السارس) ، الذي نشأ في الصين في عام 2002 وقتل ما يقرب من 800 شخص في جميع أنحاء العالم.

    فيروس كورونا الجديد، الذي يسبب القلق الآن وانتشر أيضا من الصين،  هو سلالة جديدة جعلت انتقاله من الحيوانات إلى الناس، واسمه Covid-19 ، ويسبب الحمى والسعال وضيق التنفس، مما يسبب الالتهاب الرئوي الفيروسي في الحالات الشديدة، وحتى الأن توفى أكثر من 2800 شخص حول العالم بعد إصابتهم بالمرض.

     كيف يؤثر على الرئتين وأعراض الفيروس؟

    من المرجح أن يتطور الفيروس إلى مرض شديد أو يثبت أنه قاتل بين المرضى الأكبر سناً أو أولئك الذين يعانون من ضعف أجهزة المناعة، ونظرًا لأنه مرض فيروسي، فلن تساعد المضادات الحيوية ولا يوجد علاج أو لقاح معروف.

    لتجنب المرض ، خذ احتياطات النظافة المعتادة ، مثل استخدام منديل لتغطية السعال والعطس ، والتأكد من غسل يديك.
    لا تلمس عينيك أو أنفك أو فمك بعد لمس أشياء مثل الأعمدة في وسائل النقل العام وتجنب الاتصال الوثيق بالأشخاص الذين يعانون من التهاب تنفسي حاد.
     يجب أيضًا تجنب الاتصال غير المحمي بالحيوانات البرية أو حيوانات المزرعة

    توقعات خبراء تحوله لوباء وإصابة 60% من سكان العالم قد تتحقق

    تجدد إصابة اليابانية بعد شفائها من كورونا قد يحقق نبوءة أحد أبزر خبراء الأمراض الوبائية بهونج كونج الذي أطلق تحذيرات منذ قبل أسبوعين عن أن فيروس كورونا القاتل يمكن أن يصل إلى 60% من سكان العالم، مطالبا الدول الأخرى بضرورة تبنى إجراءات احتواء للفيروس كتلك التى تتخذها الصين.

    تصريحات عالم الأوبئة رئيس طب الصحة العامة في جامعة هونج كونج، جاءت عقب تأكيد حالات إصابة بكورونا لمرضى لم يزوروا أبدا الصين، حيث يعتقد أن كل شخص أصيب بالعدوى سيقوم بنقل الفيروس لحوالى 2.5 شخص آخر، وهو ما يعنى معدل هجوم يتراوح ما بين 60 -80%..

    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك
    Item Reviewed: كورونا يضرب مرتين.. حالة ذعر فى اليابان بسبب تجدد إصابة امرأة بالفيروس القاتل بعد شفائها منه.. الأطباء يدرسون طرق الوقاية بجمع المعلومات من المصابين.. ونبؤة أحد العلماء بإصابة 60% من سكان العالم قد تتحقق Rating: 5 Reviewed By: alsharq alaraby

    اخبار المحافظات

    Scroll to Top